ماذا تعرف عن عملية شفط الدهون؟

لا يحب أحد الدهون الزائدة في البطن والجسم وهي مشكلة. قد يتعرّض الكثير لهذه المشكلة وتختلف طرق حلّها في حين أن كل طريقة  تتطلب وقتا لها. يحاول مقال “ماذا تعرف عن عملية شفط الدهون؟” معرفة القارئ بكيفية التخلّص من الدهون. من المهم أن يعرف القارئ أن الدهون كيف تنشأ في الجسم؟ ولا تنشأ الدهون في الجسم بشكل متساو وهناك دهون مختلفة قد يتعرّض لها الجسم. ما هي أنواع الدهون؟ كيف يتعرّض الإنسان للدهون؟ كيف يمكن التجنّب منها؟ ما هي الطرق المختلفة لإزالة الدهون؟ الرياضة أم العملية؟ وكل ما لا تعرفه عن شفط الدهون قد تبحث عنه قد يقدّم في هذا المقال.

 

ما هي الدهون؟

قبل أن تدخل في موضوع “ماذا تعرف عن عملية شفط الدهون؟” يجب أن تعرف أنواع الدهون ومخاطرها على الجسم. إذا تدقّق ترى أن الإنسان يتناول الدهون يوميا. والجسم يحتوي على نسبة من الدهون المختلفة. تعتبر الدهون أحد العناصر المهمة في العناصر الغذائية التي يحتاج إليها الجسم. تتأثر كمية الدهون على صحة الجسم بحسب نوعها وأثرها.

 

عملية شفط الدهون في ايران

 

ما هي أنواع الدهون؟

تنقسم الدهون إلى نوعين مختلفين وهي:

الدهون المشبعة

تحتوي الدهون المشبعة بكمية كبيرة من ذرات الكربون المحتوية بالهيدروجين. تحفظ هذه الدهون صلابتها بالنسبة للحرارة وقد تؤثر على ارتفاع كوليسترول الدم. ارتفاع كوليسترول الدم قد يؤدّي إلى الأمراض القلبية وانسداد الشرايين الدموية. انسداد الشرايين قد يتأثر على إلتهاب المفاصل والعظام وتعرّض الشخص للسمنة. السمنة بنفسها قد تنتج أمراض خطيرة مثل السرطان أو مشاكل كعدم قدرة التنفّس أثناء النوم. ومن الأمراض الخطيرة الأخرى يمكن الاشارة إلى الجلطة الدماغية للسمنة.

 

الدهون غير المشبعة

هذه الدهون قد لا تؤدّي إلى مشاكل صحية. ولا تسبب ارتفاع كمية كوليسترول الدم. الدهون غير المشبعة قد تفيد الجسم كثيرا ولا تؤدّي إلى الأمراض لكن يجب تناولها بمعدّل مناسب. هذه الدهون صحية وتوجد في زيتون، المكسرات(الجوز، اللوز) وأيضا في الصويا والذرة وهي مفيدة لصحة الجسم. يجب تناول هذه الأغذية المتميزة لحدّ مسموح خاصة أكلة الأسماك الدهنية. تنقسم الدهون غير المشبعة إلى قسمين: أحادية غير المشبعة أو غير مشبعة العديدة. أحادية غير المشبعة من الدهون المفيدة والصحية وتوجد في النباتات مثل زيت الزيتون. غير المشبعة العديدة تحافظ من الجسم لكن زيادتها قد تبدّل إلى خلايا غير مفيدة وضارّة للجسم. الكمية اللازمة للجسم من نوع الأول %13 إلى 25% والنوع الثاني 6%. فلهذا ينصح الأطباء تقليل تناول الدهون المجلي بالنسبة للدهون الحيوانية.

تختلف قدرة حفاظ الدهون أمام الحرارة، زيادة درجة الحرارة قد تؤثر على إنتاج التراكيب السمية والسرطانية. فيحذّر تسخين الدهون أكثر من حدّ المسموح واستخدامها أكثر من مرة للجلي.

 

ما هي الطرق المختلفة لإزالة الدهون؟

لا تعتبر عملية شفط الدهون طريقا مناسبا لحلّ السمنة لكن هي من الطرق السهلة للتخلّص منها. يخضع الكثير لإجراء هذه العملية حتى يحصل على جسم جمالي ومظهر أنيق بسرعة. يهدف في هذه العملية شفط الدهون في أعضاء معينة من الجسم. الذقن، الرقبة، الخصر، الورك، الوجه، الصدر، البطن والمؤخرة كلّها من أعضاء الجسم المتعرّضة للسمنة.

 

الطريقة التقليدية

يقوم الطبيب في هذه الطريقة بتخطيط المناطق المعينة من الجسم بقلم. يتمّ تعيين المناطق المتعرّضة للسمنة. في هذه الحالة تبدأ مرحلة حدوث شق صغير حتى يمكن عبور الأداة للوصول إلى الدهون. يتمّ استخراج الدهون المتراكمة من خلال أنبوب ينتقل الدهون المتراكمة إلى القنينة. في النهاية توضع الضمادات في ناحية الجرح. تستغرق العملية لمدّة ساعتين أو ثلاثة ساعات حسب الشفط.

 

الأشعة فوق الصوتية

في هذه الطريقة يتمّ انفصال وكسر الدهون في الأجزاء المعينة باستخدام جهاز خاص. ثمّ استخراج الدهون بالأنابيب والطريقة التقليدية السابقة.

 

القوة المحركة

قد تختلف هذه الطريقة اختلافا بسيطا مع الطرق السابقة وهي استخدام قوة لتحرّك الأنابيب لتكسير الدهون بدل أن يحرّك الطبيب الأنبوب.

 

الماء

قد يستخدم في هذه الطريقة دفع الماء إلى الجسم بقوة لتكسير الدهون ثمّ استخراجه بالدهون من الأنابيب في القنينة.

 

الليزر

يتمّ فيها تكسير الدهون أو إذابتها وانتقالها بالليزر إلى الأنابيب واستخراجها في القنينة خارج الجسم.

 

عملية الشفط بالفيزر

تعطي تقنية الفيزر للطبيب أكثر سيطرة على إجراء الجراحة. وهي تقنية لعلاج السمنة الموضعية وإذابة الدهون بالحفاظ على الأنسجة. يجب في هذه العملية أن لا يزيد وزن الشخص أكثر من 30% من وزنه المثالي. من ميزات هذه التقنية يمكن الاشارة إلى أن هذه التقنية قد تهدف الخلايا الدهنية الظاهرة والكامنة في الأنسجة.

 

التخدير الموضعي

قبل أن يقوم الطبيب بإجراء العملية يبدأ الجراحة بالتخدير الموضعي. المادة المستخدمة للتخدير تكسر الدهون وتذيبها  وتمنع النزيف في الأوعية الدموية. ثمّ يتم شفط الدهون من خلال الأنبوب واستخراجها في القنينة. هذه الطريقة من الطرق الناجحة وأكثر إستخداما للشفط.

 

الاستعداد لإجراء جراحة شفط الدهون

الفحوصات والتحاليل الطبية قد ترشد الطبيب في كيفية إجراء أو عدم إجراء العملية. إذا يعاني الشخص من أمراض خطيرة لا يسمح القيام بالعملية. يمكن أن لا يستحسن إجراء العملية على جميع النواحي. تجري اختبارات عديدة للمرضى مثل الاختبارات الدموية، الأشعة وتخطيط القلب.

تحمل هذه الجراحة مخاطرها الخاصة فيجب أن لا يكون الشخص مدخنا. لا تستخدم هذه العملية لنقصان الوزن بل يقوم فيها باستخراج الدهون المقاومة والصعبة في بعض أجزاء الجسم. مثلا يمكن إجراءها على البطن، الخصر، الأرداف والفخذ.

 

التخدير العام

يتمّ التخدير العام للعملية الشفط باستخراج الدهون بكمية كبيرة. تتطلب هذه الحالة تخدير كلي لأن تستغرق العملية أكثر من ثلاثة ساعات. الشعور بالألم بعد التخدير العام أو الموضعي ليس أمر طبيعي ويجب إخبار الطبيب. إذا الشخص متعرض للأمراض القلبية أو التنفسية يقوم الطبيب بتدخير موضعي لإجراء العملية.  يفحص الطبيب صحة المريض ثمّ يختار الطريقة المناسبة للتخدير.

 

المرشّح المناسب

جراحة شفط الدهون ليست عملية إنقاص الوزن بل عملية إزالة الدهون والخلايا الدهنية. إذا يكون الشخص صغير السن وكمية السمنة كبيرة يقوم في البداية بعملية قصّ المعدة. تتمّ عملية قص المعدة لاكتساب الوزن الصحي وتجري على بعض المرشّحين قبل عملية الشفط. الصحة العامة وعدم التعرّض لأمراض السكري والقلبي والأوعية الدموية من التزامات إجراء الجراحة. العمر المناسب والقدرات الجسمية للشخص والتمتع بصحة جيّدة قد تزيد من نجاح إجراء العملية. الأشخاص المصابين بالتثدي وتجميع الدهون في ناحية الصدر بشكل غير طبيعي. تجميع الدهون في ناحية الذقن والرقبة للنساء والرجال.

الذي يعاني من تراكم الدهون في ناحية الفخذين وصعوبة الحركة. عدم تناسق أجزاء الجسم وصعوبة إرتداء الملابس.

 

ما بعد عملية شفط الدهون

لا يمكن عودة ما تمّ شفطه من الخلايا الدهنية المسببة لتراكم الدهون في الجسم. جانب ذلك يجب متابعة المريض النظام الغذائي الصحي. تشكلّ عملية الشفط خطر كبير على الذين قد خضعوا لعملية قبلها. يحدث التورم والكدم في نواحي الشفط بسبب الضغوط أو التشوهات والحروق. التخدير المؤقت في ناحية التي تمّ فيها إجراء العملية وظهور الندبات على الجلد. عادة تنتهي هذه الفترة بعد أسبوعين وإذا كانت الأعراض مضاعفة تستغرق مدة التعافي ثلاثة أسابيع.

عدم التحرّك والنشاطات الكثيرة على الأقل في الأسبوع الأولى. واستخدام كمادات الثلج لعلاج التورمات والالتهابات. ينصح الطبيب بارتداء الملابس الضغط في ناحية شفط البطن والثدي. في بعض المرضى قد تبقى التورم في البطن لمدّة ستة أشهر. فكلّما تزيد الاستراحة تقتصر مدة التعافي وتستمر بسرعة.

 

ما يجب معرفته

قد تأتي ضرورة عملية شفط الدهون من عدم إذابة الوزن الزائد بالنشاطات الرياضة.

لا يعتبر جراحة الشفط بديلا عن نظام الغذائي الصحي وهي للنواحي المقاومة للتخسيس.

يمكن إجراء الجراحة في نواحي عديدة مثل تحت الذقن، البطن، الخصر، الأرداف، الفخذين، الثدي، الذراع.

توقف التدخين وتناول الحبوب والأدوية التي تسيل الدم مثل الأسبرين وإخبار الطبيب بما يتناوله الشخص من الأدوية.

انتفاخ وتجمّع السوائل تحت الجلد وترهل الجلد بعد العملية.

الالتهابات الناشئة عن تناول المضادات الحيوية وظهور الجلطات الدموية.

العودة إلى العمل بعد مضي أسبوع.

عدم تأثير العملية على قدرة الإنجاب والتعرّض للأمراض السرطانية.

تحسين مظهر الخارجي للجسم ومستوى الكوليسترول الموجود في الجسم للمناعة.

 

تكلفة جراحة الشفط

تختلف سعر عملية شفط الدهون في المناطق المختلفة والمتنوعة من الجسم. تتراوح أسعار شفط الدهون في إيران بين 1000 إلى 1500 دولار الأمريكي. هذا السعر تقريبي وتختلف التكاليف حسب حالات الشخص، كمية السمنة، سمعة الطبيب وخبرته. تجري هذه العملية في مصر بأسعار تبالغ 10000 دولار وفي السعودية بين 3000 دولار إلى 10000 دولار الأمريكي. سعر عملية شفط الدهون في الإمارات أيضا نفس التكاليف في السعودية لكن سعر تقنية الفيزر قد تبلغ إلى عشرين ألف دولار الأمريكي.

 

فروق نحت الجسم وشفط الدهون

يوضح الأطباء أن شفط الدهون يعني إزالة الدهون في مناطق معينة من الجسم. لكن النحت رسم مظهر الجسم بطريقة الإزالة والسحب والحقن لأجزاء الجسم. يجب في عملية نحت الجسم أولا تخسيس الوزن ثم نحت أو شدّ المناطق المعينة. أن الجهازات التي تستخدم للجراحة تتأثر في إختلاف أنواع عمليات النحت. حقن الدهون قسم من إجراء عملية نحت الجسم وتجري بطريقتين العادي والنانو. طريقة الفيزر لنحت وتنسيق الجسم يعالج الدهون ويعمل النحت في نفس الوقت.

تختلف مضاعفات عملية نحت الجسم وشفط الدهون كذلك. بما أن يؤثر نحت الجسم على الجلد والألم الخفيف أو المتوسط. ومضاعفات شفط الدهون قد تؤثر على تراكم السوائل تحت الجلد والألم والالتهاب جانب التخدير المؤقت.

 

تكاليف عملية نحت الجسم

تتراوح تكلفة نحت الجسم بين 1000 إلى 1500 دولار الأمريكي في إيران. قد يبلغ هذا السعر في مصر إلى 5000 دولار وفي السعودية بين 4000 دولار إلى 13000 دولار. يتمّ إجراء عملية نحت الجسم وجراحة شفط الدهون بسعر 3500 دولار وفي الدوحة تتراوح التكلفة بين 3000 إلى 10000 دولار.

ملخص
العنوان
ماذا تعرف عن عملية شفط الدهون؟
وصف
عملية شفط الدهون ونحت الجسم تقريبا نفس الشي لكن هناك اختلافات بسيطة وجزئية لكل عملية.
مؤلف
انتشر بوساطة
شركة دكتور تجميل للسياحة العلاجية
العلامة

2 thoughts on “ماذا تعرف عن عملية شفط الدهون؟

    • دكتور تجميل says:

      شفط دهون البطن يحتاج لأسبوع أو عشرة ايام و للسعر لازم تتكلّم الطبيب لأنو تختلف الحالات المرضية وفحوصات الاطباء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

1
السلام عليكم
كيف يمكنني مساعدتك؟
استشارة مجانية مع طبيب
العلاج في ايران
عمليات التجميل في ايران
Powered by